• الصفحة الرئيسية »

    احتجاز سلطان ماليزي في المستشفى في قضية صراع على السلطة

     السلطان إسماعيل بيترا


    اضواء العالم - الحقيقة الدولية - في صراع محتدم على السلطة في أحد الولايات الماليزية والتي تعتبر أحد أبرز معاقل المعارضة الإسلامية الماليزية قام الابن الأكبر لسلطان ولاية كلنتان الماليزية بالحجز على والده السلطان إسماعيل بيترا في أحد مستشفيات الولاية تحت الحراسة الأمنية المشددة.

    الصراع الذي أحتدم بين الأبن الأكبر للسلطان الوصي على العرش محمد فارس وبين الشقيق الاصغر له تانكو محمد فخري الذي حاول الخروج بوالده السلطان للعلاج في أندونيسيا والذي تم عرقله خروجه من الولاية بعد تبادل لإطلاق النار على الموكب ليتم نقله في النهاية إلى أحد المستشفيات الحكومية تحت المراقبة الامنية الشديدة حسب طلب الابن الاكبر والوصي على العرش محمد فارس إضافة إلى قيام الشرطة الماليزية بحجز طبيب القصر وحرس القصر السلطاني في الولاية.

    الصراع الذي وصفه مراقبون ماليزيون أنه يعود إلى العام المنصرم عندما قام الابن الأكبر بخلع الشقيق الأصغر له من مجلس الوصاية على العرش والذي يتكون من أفراد العائلة الحاكمة لتحدد سلطان ولاية جديد وأمتد الخلاف ليطال الصراع على صحة السلطان وطريقة علاجه والمكان الذي يجب أن يعالج به .

    بدوره أعتبر رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق أن أزمة قصر كلنتان عائلية ولن تتدخل بها الحكومة الماليزية متأملاً أن تنتهي هذه القضية بسرعه بتصالح بين الوصي على العرش وسلطان ولاية كلنتان الماليزية.

    هذا وقد ذكرت وسائل الإعلام الماليزية اليوم نقلاً عن المحامين للسلطان إسماعيل بيترا أن السلطان يتمتع بصحة جيدة وعلى علم تام بما حصل خصوصاً أنه يوجد في المستشفى تحت الإكراه.

    يذكر أن مملكة ماليزيا مقسمة إلى تسعه ولايات يحكم كل ولاية سلطان ويجتمعون كل خمسة سنوات لإختيار ملك للبلاد بشكل عام يطلق عليه مجلس السلاطين و يتمتع السلطان أو الملك بصلاحيات بروتوكولية فقط بينما مطلق الصلاحيات في يد رئيس الوزراء.

    • التعليقات: 0
    • المشاهدات:

    تـعليقات القراء �احتجاز سلطان ماليزي في المستشفى في قضية صراع على السلطة�

    أضف تعليق

    آخر الأخبار

    آخر التعليقات

    اعلانات

    خبر وصورة