• الصفحة الرئيسية »

    الهند تعدم 200 ساحرة سنوياً


    اضواء العالم - من دون محاكمة تعدم سنوياً نحو 200 امرأة متهمة بممارسة السحر في الهند لاسيما في المناطق القبلية في شمال البلاد، بحسب تقرير أعدته منظمة خيرية . ويسجل ذلك في القرى الفقيرة في شمال الهند خصوصاً مثل جهارخاند، وفقاً للمركز الريفي لحقوق الإنسان وحل النزاعات '' رليك '' الذي يعنى بتقديم المساعدات إلى الأقليات القبلية . والضحايا هن غالباً من النساء العازبات أو الأرامل اللواتي يتعرضن للملاحقة طمعاً بما يملكن من أراض أو أموال، بحسب ما يقول أفدهاش كاوشال رئيس المركز ومقره ولاية أوتاراخاند ( الشمال ). فهن يتهمن بالشعوذة على أسس مبهمة وغير مدعمة . أحياناً تجبر هذه النساء على شرب البول أو تناول البراز أمام المتفرجين قبل أن يرغمن على السير عاريات في البلدة . وفي حين تعدم 200 منهن من دون أي محاكمة، تلجأ أخريات إلى الانتحار وقد تآكلهن الخزي . ويشير كاوشال إلى أنه ومن خلال '' برنامجنا لمحو الأمية في القرى القبلية التقينا بنساء اتهمن بالشعوذة وقد أعدمن في وقت لاحق ''. والأرقام التي خلص إليها مركز '' رليك '' هي تقديرات ترتكز على أبحاث أعدها في جهارخاند وبالإضافة إلى أرقام زودته بها الشرطة والسلطات المحلية في الولايات الهندية الأخرى . خلال الخمس عشرة سنة الأخيرة أعدمت أكثر من 2500 امرأة بعدما اتهمن بممارسة السحر، بحسب كاوشال .
    وإذ يشير إلى أنه '' تم إقرار قانون لمحاسبة مرتكبي هذه الجرائم في ولايات جهارخاند وبيهار وشهاتيسغاره '' ، يؤكد أن '' هذا القانون نادراً ما يطبق . أما العقوبة القصوى لمحاسبة هذه الجرائم الوحشية فتصل إلى 3 أشهر ''.
    قدم مركز '' رليك '' التماساً لدى المحكمة العليا يطالب فيه بتحقيق يبين بدقة عدد النساء ضحايا هذه الممارسات

    • التعليقات: 0
    • المشاهدات:

    تـعليقات القراء �الهند تعدم 200 ساحرة سنوياً�

    أضف تعليق

    آخر الأخبار

    آخر التعليقات

    اعلانات

    خبر وصورة